Mawasem-Al-Oroj-045
اختر الحلقة:

مواسم العروج – 45

على الإنسان المؤمن أن يستشعر أنه يعيش بكل وجودهُ بينَ يَدي اللهَ (عَزَّ وجلَّ)، ليخرج بالفائدة الكُبرى في هذهِ الأشهر الثَلاثة.

فالذي يضبط الإنسان ضَبطاً كاملاً، لا خوف نارِ جَهنّم، ولا تذكُّر نعيم الجنَّة؛ لأنّهما سيقعان في المستقبل!… لذا فإنّ خَير ضابط للإنسان هو أن يرى اللهَ (عزَّ وجلَّ) حاضراً أمامه، وأنّه تعالى يرى حركاته وسكناته، ويراقب أفعاله وأقواله، وكلّ ذلك أمامه واضحاً بادياً.

ف المراقبة أصل حياة الانسان.

(عدد المشاهدات: 9, مشاهدات اليوم: 1)

ربما يعجبك

إرسال الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *