Mawasem-Al-Oroj-067
اختر الحلقة:

مواسم العروج – 67

لوازم الاعتكاف الروحي

إنَّ برنامج الحياة يختلف في شهر رمضان المبارك: فالإنسان لا يفطر، ولا يتغدّى، ويقوم الليل؛ فمعظم الناس مستيقظون ساعة السحر.. فهذا الجو مُناسب جداً للاعتكاف الروحي.. ولو خُيّر الإنسان بين الاعتكاف الفقهي ثلاثة أيام أو أكثر في المسجد، وبين الاعتكاف الروحي طوال الشهر، فإنه سيختار الثاني بلا شك؛ لأنّ تأثير هذا الاعتكاف أكبر!.. ولكن ما المقصود بالاعتكاف الروحي؟ .. إنَّ المُحرم للحج يُحرّم على نفسه بعض الأمور، والمعتكف روحيَّاً أيضاً يُحرّم على نفسه بعض الأمور.

 

(عدد المشاهدات: 19, مشاهدات اليوم: 1)

ربما يعجبك

إرسال الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *