Mawasem-Al-Oroj-106
اختر الحلقة:

مواسم العروج – 106

الشقي في شهر رمضان

روي عن النبيّ (صلى الله عليه وآله) أنّه قال: إِنَّ الشَّقِيَ‏ مَنْ‏ حُرِمَ‏ غُفْرَانَ‏ اللَّهِ فِي هَذَا الشَّهْرِ الْعَظِيم. وروي عنه (صلى الله عليه وآله) أيضاً قال: إِنَّ الشَّقِيَ‏ حَقَ‏ الشَّقِيِ‏ مَنْ خَرَجَ مِنْهُ هَذَا الشَّهْرُ وَ لَمْ يُغْفَرْ ذُنُوبُه‏. إذا طرد ربّ العالمين عبده من ضيافته في هذا الشهر، أو لم يقبل له توبة؛ فمتى يرجو ذلك.
إنّ المصلي يكون في ضيافة الله (عزّ وجلّ) لحظات الصلاة فقط، والحاجّ يكون في ضيافة الله (عزّ وجلّ) في موسم الحجّ أيّاماً فقط!.. أمّا في شهر رمضان: فمن أوّل ليلة منه إلى ليلة العيد؛ ثلاثون يوماً وليلة وهذا العبد في ضيافته (عزّ وجلّ)!.. فلو أنّ إنساناً دخل نادياً رياضيّاً لمدّة شهر، لابدّ أن يتحوّل إلى إنسان رياضي، ونحن نعيش لمدّة شهر كامل أجواء الرياضة الروحيّة فكيف يجب أن نكون؟…

 

(عدد المشاهدات: 9, مشاهدات اليوم: 1)

ربما يعجبك

إرسال الرأي

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *